البحث

المصحف الإلكتروني الآية رقم 4 من سورة الحجر

وَمَا أَهْلَكْنَا مِن قَرْيَةٍ إِلاَّ وَلَهَا كِتَابٌ مَّعْلُومٌ



وَمَا أَهْلَكْنَا مِن قَرْيَةٍ إِلاَّ وَلَهَا كِتَابٌ مَّعْلُومٌ

وما أهلكنا من قرية إلا ولها كتاب معلوم

4 - (وما أهلكنا من) زائدة (قرية) اريد أهلها (إلا ولها كتاب) أجل (معلوم) محدود لإهلاكها

وإذا طلبوا نزول العذاب بهم تكذيبًا لك -أيها الرسول- فإنا لا نُهْلك قرية إلا ولإهلاكها أجل مقدَّر, لا نُهْلكهم حتى يبلغوه، مثل مَن سبقهم.

وَمَا أَهْلَكْنَا مِنْ قَرْيَةٍ إِلَّا وَلَهَا كِتَابٌ مَعْلُومٌ

يُخْبِر تَعَالَى أَنَّهُ مَا أَهْلَكَ قَرْيَة إِلَّا بَعْد قِيَام الْحُجَّة عَلَيْهَا وَانْتِهَاء أَجَلهَا .




إبدأ بالكتابة وسوف تظهر النتائج تلقائيا