البحث

المصحف الإلكتروني الآية رقم 6 من سورة النجم

ذُو مِرَّةٍ فَاسْتَوَى



ذُو مِرَّةٍ فَاسْتَوَى

ذو مرة فاستوى

6 - (ذو مرة) قوة وشدة أو منظر حسن أي جبريل عليه السلام (فاستوى) استقر

ذو منظر حسن, وهو جبريل عليه السلام, الذي ظهر واستوى على صورته الحقيقية للرسول صلى الله عليه وسلم في الأفق الأعلى,

ذُو مِرَّةٍ فَاسْتَوَى

قَالَ هَهُنَا " ذُو مِرَّة " أَيْ ذُو قُوَّة قَالَهُ مُجَاهِد وَالْحَسَن وَابْن زَيْد وَقَالَ اِبْن عَبَّاس : ذُو مَنْظَر حَسَن وَقَالَ قَتَادَة ذُو خَلْق طَوِيل حَسَن وَلَا مُنَافَاة بَيْن الْقَوْلَيْنِ فَإِنَّهُ عَلَيْهِ السَّلَام ذُو مَنْظَر حَسَن وَقُوَّة شَدِيدَة وَقَدْ وَرَدَ فِي الْحَدِيث الصَّحِيح مِنْ رِوَايَة اِبْن عُمَر وَأَبِي هُرَيْرَة أَنَّ النَّبِيّ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ " لَا تَحِلّ الصَّدَقَة لِغَنِيٍّ وَلَا لِذِي مِرَّة سَوِيّ " وَقَوْله تَعَالَى " فَاسْتَوَى " يَعْنِي جِبْرِيل عَلَيْهِ السَّلَام قَالَهُ الْحَسَن وَمُجَاهِد وَقَتَادَة وَالرَّبِيع بْن أَنَس.




إبدأ بالكتابة وسوف تظهر النتائج تلقائيا