البحث

المصحف الإلكتروني الآية رقم 21 من سورة النجم

أَلَكُمُ الذَّكَرُ وَلَهُ الْأُنثَى



أَلَكُمُ الذَّكَرُ وَلَهُ الْأُنثَى

ألكم الذكر وله الأنثى

21 - (ألكم الذكر وله الأنثى)

أتجعلون لكم الذَّكر الذي ترضونه, وتجعلون لله بزعمكم الأنثى التي لا ترضونها لأنفسكم؟

أَلَكُمُ الذَّكَرُ وَلَهُ الْأُنْثَى

أَيْ أَتَجْعَلُونَ لَهُ وَلَدًا وَتَجْعَلُونَ وَلَدَهُ أُنْثَى وَتَخْتَارُونَ لِأَنْفُسِكُمْ الذُّكُور .




إبدأ بالكتابة وسوف تظهر النتائج تلقائيا