البحث

المصحف الإلكتروني الآية رقم 25 من سورة النجم

فَلِلَّهِ الْآخِرَةُ وَالْأُولَى



فَلِلَّهِ الْآخِرَةُ وَالْأُولَى

فلله الآخرة والأولى

25 - (فلله الآخرة والأولى) أي الدنيا فلا يقع فيهما إلا ما يريده تعالى

فلله أمر الدنيا والآخرة.

فَلِلَّهِ الْآخِرَةُ وَالْأُولَى

أَيْ إِنَّمَا الْأَمْر كُلّه لِلَّهِ مَالِك الدُّنْيَا وَالْآخِرَة وَالْمُتَصَرِّف فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَة فَهُوَ الَّذِي مَا شَاءَ كَانَ وَمَا لَمْ يَشَأْ لَمْ يَكُنْ .




إبدأ بالكتابة وسوف تظهر النتائج تلقائيا