ﺳﻮﺭﺓ المؤمنون ﺁﻳﺔ ﺭﻗﻢ 105 اﻟﻤﺼﺤﻒ اﻹﻟﻜﺘﺮﻭﻧﻲ اﻟﻤﻌﻠﻢ

أَلَمْ تَكُنْ آيَاتِي تُتْلَى عَلَيْكُمْ فَكُنتُم بِهَا تُكَذِّبُونَ







التفسيرات ونص الاية

أَلَمْ تَكُنْ آيَاتِي تُتْلَى عَلَيْكُمْ فَكُنتُم بِهَا تُكَذِّبُونَ

ألم تكن آياتي تتلى عليكم فكنتم بها تكذبون

105 - (ألم تكن آياتي) من القرآن (تتلى عليكم) تخوفون بها (فكنتم بها تكذبون)

يقال لهم: ألم تكن آيات القرآن تتلى عليكم في الدنيا، فكنتم بها تكذبون؟

أَلَمْ تَكُنْ آيَاتِي تُتْلَى عَلَيْكُمْ فَكُنْتُمْ بِهَا تُكَذِّبُونَ

هَذَا تَقْرِيع مِنْ اللَّه وَتَوْبِيخ لِأَهْلِ النَّار عَلَى مَا اِرْتَكَبُوهُ مِنْ الْكُفْر وَالْمَآثِم وَالْمَحَارِم وَالْعَظَائِم الَّتِي أَوْبَقَتْهُمْ فِي ذَلِكَ فَقَالَ تَعَالَى " أَلَمْ تَكُنْ آيَاتِي تُتْلَى عَلَيْكُمْ فَكُنْتُمْ بِهَا تُكَذِّبُونَ " أَيْ قَدْ أَرْسَلْت إِلَيْكُمْ الرُّسُل وَأَنْزَلْت عَلَيْكُمْ الْكُتُب وَأَزَلْت شُبَهكُمْ وَلَمْ يَبْقَ لَكُمْ حُجَّة كَمَا قَالَ تَعَالَى " لِئَلَّا يَكُون لِلنَّاسِ عَلَى اللَّه حُجَّة بَعْد الرُّسُل " وَقَالَ تَعَالَى" وَمَا كُنَّا مُعَذِّبِينَ حَتَّى نَبْعَث رَسُولًا " وَقَالَ تَعَالَى" كُلَّمَا أُلْقِيَ فِيهَا فَوْج سَأَلَهُمْ خَزَنَتهَا أَلَمْ يَأْتِكُمْ نَذِير - إِلَى قَوْله - فَسُحْقًا لِأَصْحَابِ السَّعِير " .